محمد سعيد أوزدمير

محمد سعيد أوزدمير

ولد عام 1930 في منطقة تِلُّو التابعة لولاية أسعرد.

نشأ في بيت علمٍ ودين، وكانت العربية لغته الأم، وكان جده إماماً لأحد مساجد تِلُّو وكان يكن محبة شديدة للأستاذ، ومنه سمع أخبار بديع الزمان.

درس بأنقرة ثم انتقل إلى اسطنبول لدراسة الهندسة، لكنه لم يكملها وعاد إلى أنقرة ليعمل في  مديرية الشؤون الدينية.

زار الأستاذ أول مرةٍ بصحبة والده ف106 490ي العام 1950، فسأله الأستاذ: هل تعرف طلاب النور في أنقرة؟ فقال: لا، فقال له: تعرَّفْ عليهم وباشر الخدمة معهم.

وفور عودته إلى أنقرة تعرف على طلاب النور فيها وبدأ بمعاونتهم في طباعة الرسائل بالأحرف اللاتينية، ثم صار يتردد على الأستاذ كثيراً ويأخذ له المؤلفات المطبوعة.

شارك في نشاطات كثيرة لخدمة الرسائل كطباعتها وتدريسها في المساجد وبثِّها إذاعياً.

التقى بالأستاذ قبيل وفاته في العام 1960 وكان اللقاء الأخير، حيث سُجِن بعدها لاشتراكه في طباعة الرسائل.

توفي العام 2016 ودفن  في أنقرة.

2262 مرة

نفس المواد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *